مراحل تطور التحليل الفني في سوق الفوركس






‎مبدئيا، لا تختلف أسعار الفوركس أو سوق العملات الأجنبية عن أي سوق أخرى من حيث مبدأ تحديد الاسعار فالسعر مرتبط بشكل شبه كلي بقوانين العرض والطلب فإذا كان الطلب علي عملة معينة أو سلعة مهما كان نوعها فسيرتفع سعرها بشكل الي او تلقائي وعلي العكس تماما اذا كان الطلب منخفض فسعرها بشكل تلقائ سينخفض .

‎وهذا المبدأ بسيط إلى حد ما وقد تعتقدون في ظل هذه القاعدة انه ينبغي ان يكون من السهل جدا التنبؤ بتحركات أسعار العملات ولكن علي النقيض تماما فتوقع سعر عملة معينة في المدي القريب او المتوسط بالغ التعقيد ويتطلب خبرة وتجربة وحتي التوقع لن يكون أبدا  صحيح100‎%‎

‎حتى منتصف الثمانينات ، كان معظم المتداولين يعتمدون على طريقة تعرف باسم التحليل الأساسي للتنبؤ بحركة العملات في السوق . غير أن عددا متزايدا من المتداولين  اليوم يفضلون التحليل الفني عن التحليل الأساسي ، رغم أنه لا يزال هناك من هم ملتزمين بالتحليل الأساسي او يستخدمونه لدعم نتائج تحليلهم الفني.
 دعونا نلقي نظرة موجزة على كل من هاتين الطريقتين في تحليل سوق الفوركس

‎1-التحليل الأساسي:


 المبدأ الكامن وراء التحليل الأساسي هو أن التغييرات السياسية والاقتصادية والاجتماعية هي التي تؤثر علي قانون العرض والطلب وبالتالي التأثير علي تحركات  السوق وعليه يمكن  التنبؤ  بسعر عملة معينة من خلال دراسة هذه العوامل.

‎التحليل الأساسي يعتمد في دراسة السوق علي الأحداث السياسية والبيانات الاقتصادية مثل التضخم واسعار الفائدة ونسبة البطالة وطلبات التوظيف ثم تستخدم البيانات التاريخية كأساس للتنبؤ بالتحركات في ضوء الارقام الحالية وبعبارة اخري علي سبيل المثال فإن تأثير ارتفاع او انخفاض أسعار الفائدة في دولة معينة علي أسعار العملات في الماضي يستخدم لتوقع تأثير هذا الارتفاع او الانخفاض في أسعار الفائدة الحالية . 
‎وتكمن أكبر مشكلة في التحليل الأساسي في الكم الهائل من البيانات التي يلزم تحليلها ، وفي وجود درجة كبيرة من الخلاف حول البيانات الهامة وغير الهامة. كما ان تأثير بعض الامور علي السوق  لم يعد هو نفسه فالسوق تغير بشكل كبير جدا فما كان يؤثر علي  أسعار العملات في الماضي ليس بالضرورة  يكون له نفس التأثير اليوم.

‎كما يجب ان ننوه ان مختلف المحليين يتفقون   في أن تحليل ميزان مدفوعات بلد ما أمر حاسم لنجاح التحليل الأساسي. ميزان المدفوعات هو مهم جدا لأنه يعكس الحالة الاقتصادية العامة لبلد ما لانه , سوف يؤثر بشكل واضح في أسعار العملات. فالتحليل الأساسي يبقي ضروري جدا في تحليل اي سوق سواء عملات او سلع ووجب علي كل متداول أن يوفيه حقه.



‎2-التحليل الفني:



ما يميز التحليل الفني انه لا يعتمد علي دراسة السوق من النواحي لا يهم ان تكون خبير في التحليل حتي تفهم السوق .

‎وبناء على ذلك ، فإن الأداة الرئيسية للمحلل  هي الرسم البياني او الشارت ، أو على نحو أدق سلسلة من المؤشرات  ، التي توفر تمثيلا بيانيا للسوق على مر الزمن. دراسة هذه المؤشرات  سوف تظهر أن هناك أنماط واضحة على تحركات الأسعار وبالتالي امكانية التنبؤ بحركة السعر القادمة   على أساس الأنماط السابقة

‎وكما هو الحال بالنسبة للتحليل الأساسي فإن التحليل الفني يعتمد علي كم كبير جدا من النماذج السعرية والمؤشرات وجب علي محلل فني  دراستها وفهم كل ما يتعلق بها .

‎تحديد الطريقة التي يجب أن تتبناها ليس بالأمر السهل ، على الرغم من أن معظم المتداولين المبتدئين اليوم يختارون  التحليل التقني. هذا يمكن بالطبع لأنهم يعتقدون اعتقادا راسخا أن هذا هو الافضل في تحليل سوق الفوركس   ولكن في معظم الحالات,لا بد من  تعلم مهارات التحليل الأساسي  اعلم ان هذا قد يأخذ قدرا كبيرا من الوقت والجهد لكن للنجاح فعلا في التدوال في سوق الفوركس وجب الدمج بين الطريقتين ودعم إستراتيجيتك القائمة علي التحليل الفني بالتحليل الاساسي حتي تكون علي علم بكل تقلبات السوق .

إقرأ أيضا:
اهم الأخطاء التي يقع فيها المبتدؤون


اضف تعليقك :

أحدث أقدم

تفعيل منع نسخ المحتوي

أداة الترجمة